المغرب يسير على درب قطر

خميس, 01/25/2018 - 12:57

كشف فوزي لقجع، رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، أن بلاده ستعمل على إنشاء ملاعب قابلة للفك والتركيب، من أجل استضافة كأس العالم 2026.

وأكد لقجع خلال الندوة الصحفية التي عقدتها لجنة ترشح المغرب 2026، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم طلب تخصيص ملاعب تفوق طاقتها الاستيعابية 80 ألف متفرج لمباراتي الافتتاح والنهائي وأخرى تضمن 60 ألفا فما فوق لمباريات نصف النهائي، على أن يتم الاكتفاء بتخصيص ملاعب بطاقة استيعابية تصل إلى 40 ألف متفرّج في باقي المباريات.

 

وأشار لقجع إلى أن بناء ملاعب كثيرة بطاقة استيعابية كبيرة لا جدوى منه، مضيفا "سنعمل على تشييد ملاعب قابلة لتقليص قدرتها الاستيعابية إلى ما بين 20 و40 ألف متفرج حتى تتناسب مع نسبة الحضور الجماهيري في المباريات المحلية".

 

ويحتاج المغرب لـ12 ملعبا جاهزا وملعبين احتياطيين من أجل احتضان نهائيات كأس العالم بنظامها الجديد بداية من نسخة 2026، حيث سيرتفع عدد المنتخبات المشاركة من 32 منتخبا إلى 48.

 

يذكر أن دولة قطر كانت قد أعلنت عن تصميم ملعب "رأس أبو عبود" والمقرر استضافته لمباريات كأس العالم 2022، وهو أول ملعب في تاريخ البطولة يمكن تفكيكه وتركيبه.

 

وتم بناء هذا النوع من الملاعب بمواد بناء ومياه أقل، ما يخفض تكلفة إنشاء الملعب والانبعاثات الكربونية الناتجة عن ذلك.

الموقع على الشبكات الإجتماعية